الإسم: د. رشاد عبده
عدد المشاهدات: 1161
عدد المقالات: 64
أخر مشاركة: 23 مايو 2017 - 21:00

تراجع ديون شركات النفط

16 مايو 2017 - 21:00

مع انهيار أسعار النفط في عام 2014 وما تلاها من سنوات تراكمت ديون أكبر الشركات العالمية العاملة في هذا المجال، حيث بلغ إجمالي ديون شركات «أكسون موبيل وسيفرون كورب وبريتيش بتروليوم وتوتال ورويال داتش شل» أكثر من 220 مليار دولار...

ولكن عودة ارتفاع أسعار النفط إلى نحو 50 دولارا للبرميل بفضل اتفاق دول «منظمة أوبك» والبعض الآخر من خارجها بخفض سقف الإنتاج، بالإضافة إلى خفض التكاليف الشاملة لشركات النفط العالمية قد قللت الحاجة إلى الاقتراض بالنظر لتحقيق هذه الشركات للأرباح من جديد للمرة الأولى منذ خمس سنوات.

هذا وقد لجأ العديد من شركات النفط العالمية في ظل انخفاض أسعار النفط في السنوات الثلاث الماضية إلى خفض تكاليفها من خلال تقليص فرص العمل المتاحة حيث ألغت شركات النفط الأمريكية في العام الماضي أكثر من 20 ألف وظيفة عبر منصات التنقيب، كما لجأ الكثير من شركات النفط إلى إعادة التفاوض على عقود الموردين وإلغاء العديد من المشروعات والخطط التوسعية وتعلمت كيف تصبح أكثر كفاءة...

ورغم زيادة أسعار النفط مؤخرًا إلا أن بعض هذه الشركات قد أعلنت عن استمرارها في الحفاظ على نسبة كبرى من التخفيضات، بهدف زيادة نسبة الأرباح والتوزيعات.

وأكدت البيانات الصادرة عن وكالة أنباء «بلومبرج» أن شركات النفط الخمس العملاقة «سالفة الذكر» قد ولدت في عام 2014 نحو 180 مليار دولار عندما بلغ سعر بيع برميل الخام مستوى 100 دولار، انخفضت إلى أقل من 80 مليارا خلال العام الماضي...

إلا أن الوكالة قد توقعت ارتفاع العائدات هذا العام لتبلغ 142 مليار دولار تزداد إلى نحو 176 مليار دولار في العام المقبل.

ومما زاد الوضع تفاؤلًا هو إعلان الكثير من شركات النفط العالمية ومنها «أكسون موبيل وسيفرون كورب وبريتيش بتروليوم ورويال داتش شل» عن أول زيادة في الأرباح على أساس سنوي للربع الأخير من العام الماضي والربع الأول من هذا العام وذلك منذ عام 2014، مما زاد من التوقعات بتحول شركات النفط العالمية الكبرى من وضع الاستثمار إلى وضع الحصاد.

كما توقعت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني أن تحقق الشركات الخمس الكبرى فائضًا نقديًا كبيرًا هذا العام، إذا استمرت أسعار النفط عند مستوى «52-55» دولارا للبرميل، وذلك مقارنة بعجز قدره 4.8 مليار دولار عند مستوى 45 دولارا للبرميل، ومؤكده على أن شركات النفط التي تمكنت من عبور السنوات العجاف الماضية سوف تنتعش أعمالها خلال السنوات القادمة.

وتوقعت «فيتش» أن يبلغ متوسط سعر برميل النفط هذا العام نحو 56 دولارا للبرميل بعد بلوغ هذا المتوسط في عام 2016 أقل قليلًا من 45 دولارا للبرميل...

في حين توقعت مؤسسة «جيفريز إنترناشيونال» العالمية ارتفاع الطلب العالمي على النفط بمقدار مليون برميل يوميًا كل عام واستقرار سعر النفط بين 50.60 دولارا للبرميل حتى عام 2020.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق