الإسم: د. عبد الرحيم الهور
عدد المشاهدات: 3897
عدد المقالات: 78
أخر مشاركة: 16 أكتوبر 2017 - 22:00

أنت في عين الآخر

07 أغسطس 2017 - 21:00

هناك فرق كبير بين ما تعتقده عن نفسك وبين ما يراه الناس عنك وهذا ينعكس مباشرة على جودة الحياة عند الأشخاص وحجم ونوعية النجاح، والتقريب المباشر للصورة بين ما تراه عن نفسك وما يراه الناس هناك اداة واحدة للربط وهي مهارة الطرح والاتصال والتفاوض. 

ففي الوقت الذي نعتقد فيه ان قيمة التفاوض تكون عند اجراء مقابلة عمل مهمة او إتمام صفقة كبيرة او حتى نعتقد ان هناك أشخاصا محددين يمتهنون هذه المهنه مثل المحامي أو البائع نجد ان كل الناس وكل الأعمار حتى الطالب المميز في المدرسة ليس الأذكى اكاديميا بل الأذكى اجتماعيا كما علينا ان نعي ان مهارات التفاوض هو نشاط يومي نقوم به بشكل مستمر مترافق مع كل أنشطة الحياة مع عائلاتنا ومع أصدقائنا ومع زملاء العمل وفِي كل المواقف عند وقوع اي خلاف في العمل او لتقديم أي طلب. 

وتؤكد الباحثة (ديبورا كولب) والمحاضرة في جامعة هارفرد للدراسات القانونية أن أهمية القدرة التفاوضية على الأشياء الصغيرة هي التي تصنع الفرق، ولا تقل أهمية عن القضايا الكبيرة وان اي تجاهل لمهارات التفاوض اليومية في القضايا الروتينية سيضر في العمل ويضيع الفرص كما تؤكد الدراسة ان الأشخاص الأقرب للنجاح والتميز والارتقاء في وظائفهم وحياتهم هم أولئك الذين يتقنون مهارات التفاوض بفارق كبير عن باقي الأشخاص الذين يعتمدون في حياتهم على جودة عملهم فقط سواء خدميا أو إنتاجيا. 

وبغض النظر عن طبيعة النشاط الإنساني الذي تقوم به فأنت فعلياً تُمارس مهارة التفاوض بشكل مستمر وسهولة حياتك تقاس بقدراتك التفاوضية والتواصلية. 
وللحصول على قدرات جيدة في مهارات التفاوض لابد من العمل على تطوير عنصرين الشخصي والمهني اما الشخصي فيتلخص في زيادة المعجم اللغوي من المفردات والمصطلحات من اجل توسيع وتطوير القدرة الحوارية وذلك يتأتى من القراءة الأدبية والفنية كذلك التدرب على ربط الجمل وصياغة المنطق وبناء الحبكة والتدرب على إتقان مخارج الحروف بشكلها الصحيح الكامل للتأكد من وصول المعلومة بشكلها اللفظي كما دعا سيدنا موسى ( واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي).
 

أما الشق الآخر هو العمل على تطوير مهارات التفاوض بتطوير الجانب المهني من خلال الإعداد المسبق للموضوع محل النقاش والتخطيط الجيد وجمع المعلومات وآخر ما انتهت إليه النقاشات في الموضوع والاطلاع على الجوانب الفنية والتقنية لتكون صاحب المبادرة في المفاوضات.

كذلك تعزيز الثقة بالنفس تعتبر من اهم مقومات النجاح في التفاوض والتي يجب ان تكون قيمة تؤمن بها وليست شيئا تتظاهر به فقط.
كما ان إعداد البدائل المتنوعة يعطي مرونة حوارية وقدرة تفاوضية متميزة تساعد في إنجاح الحوار ، كذلك الموازنة في استخدام عناصر القوة لديك بشكل يبقي الضغط على الطرف الآخر دون ان يخرجه من النقاش بشكل يبقي الضغط دون خدش لخطوط الاحترام المتبادل. 

وأخيراً علينا دائما ان نعمل على تقييم النتائج من مستوى نجاح حياتنا الحوارية مع الآخرين وإبقاء فكرة تطوير مهارات الإقناع والتفاوض كهدف مستمر نتدرب عليه بشكل مستمر في حياتنا.

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق