روتيمي ويليامز..من صحفي لصاحب أكبر مزارع في نيجيريا

روتيمي ويليامز
لوسيل 25 أكتوبر 2016 - 1:47

 

لم يكن أحد ليصدق أن الصحفي النيجيري "روتيمي ويليامز" سوف يغير من منظومة زراعة الأرز ويدعم السوق المحلي بأطنان من المحصول بعد أن كان النيجيريون يستهلكون أكثر من 5 ملايين طن متري من الأرز سنويا، وجزء كبير من هذه الكمية تأتي من الصادرات.
وويليامز – 35 عاما يملك اليوم مزرعة أرز تسمى "كيركسوك" التي تعد ثاني أكبر المزارع في نيجيريا من حيث المساحة، وتقع في ولاية "ناساراوا" في شمال نيجيريا، وتبلغ مساحتها 45 ألف هكتار، ويعمل فيها أكثر من 600 شخص.
يتحدث ويليامز عن رحلته التي تهدف لتحقيق نيجيريا الاكتفاء الذاتي من الأرز، ويقول إنه حصل على الشهادة الجامعية ودرجة الماجستير في الاقتصاد من جامعة "أبيردين" في لاجوس، ثم حصل على درجة الماجستير في التمويل من جامعة الدراسات الشرقية والإفريقية في لندن، ثم عمل لاحقا كصحفي متخصص في الشأن الإفريقي.
سمح له عمله في أوروبا بزيارة العديد من الدول الإفريقية مثل كينيا ورواندا وأوغندا وجنوب إفريقيا، والتي تشترك جميعا في الزراعة، مما دفعه للعودة إلى نيجيريا للعمل في المجال الزراعي، وهي التي تعد الاقتصاد الأكبر في إفريقيا من حيث إجمالي الناتج المحلي، وحجم السكان. 
ترك ويليامز عمله في البنك لبدء شركة تمويل للسلع والتجارة، عمل من خلالها على جمع أموال على المستوى المحلي والعالمي. استمر عمل الشركة لمدة عامين دون جمع أموال، لذلك قدم ويليامز عرضا لأحد مالكي المزارع بالتشارك النصف بالنصف، وبعد موافقته أصبحت مالكا شريكا لمزارع بمساحة 17296 هكتارا، ثم بدأ في التوسع لتصل المساحة إلى 55 ألف هكتار، ثم قام بفض الشراكة ليشرف على المساحة كلها بنفسه.
يقول ويليامز إنه تعلم الزراعة من محرك البحث جوجل، من خلال تحميل المقالات حول عملية زرع الأرز، وتطبيقها على الأرض، كما اعتمد على خبرة السكان المحليين في ولاية "نساراوا" على مدار سنوات من التفاعل مع المجتمع، مما شكل فارقا كبيرا في تحقيق الأهداف التي كان يسعى إليها.
ساهم مشروعه في تشغيل أكثر من 100 سيدة من قبيلة "فولاني"، وأزواجهم في مزارع الأرز، وهي قبيلة تعمل أصلا في رعاية الماشية، كما ساعد على إطعام ماشيتهم من قش الأرز الذي يتم إنتاجه، وهذا ساعد على نشر السلام في المجتمع، وساعد كذلك العمل في المزارع.
ويعمل ويليامز في مساحة مزرعته الشاسعة على مراحل، ويتوقع أن يصل إلى الاستغلال الأمثل للمساحة بحلول عام 2020، وهو ما يستلزم أيضا جمع الكثير من الأموال.
وتنتج المزرعة 8000 طن متري، مع تطلعات بمضاعفة حجم الإنتاج بحلول العام القادم، وتعمل مزرعة "كيركسوك" على تبني الأساليب الصديقة للبيئة من خلال استخدام السماد الطبيعي، الذي يتم الحصول عليه من خلال علاقة الصداقة مع السكان المحليين.
ويعمل ويليامز على مشروع لتوليد الطاقة من الأرز، كما تعمل المزرعة أيضا على عدد من المبادرات التي تهدف للقضاء على الفقر، وتستهدف طلاب المرحلة الثانوية، حيث يتم اختيار عشرة طلاب من كل سنة دراسية لزيارة المزرعة سنويا، بمجموع ثلاثين طالبا، ويتعرف الطلاب على عمليات إنتاج الأرز واقتصاده، وفي نهاية العام يتقاضى الطلاب 160 دولارا سنويا للطالب الواحد، ويهدف هذا البرنامج إلى تقليل ديون الطلاب، وإفادتهم من خلال خبرة العمل الحقيقية.

 

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

هل بذلت "البلدية" و"أشغال" جهودا كافية لمواجهة آثار الأمطار؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق