خطط دفاعية لإعداد إستراتيجية مالية قوية

يجب أن يسأل واضع الإستراتيجية نفسه بعض الأسئلة، هل قام بعمل خليط بين المعدل المنتظم للأرباح والمعدلات المتغيرة،
أحمد عبد الوهاب 23 ديسمبر 2016 - 2:40

مع بداية العام الجديد، تتسابق الشركات ورواد الأعمال إلى تحديد إستراتيجية مالية، لابد أن تتسم بالفصل بين الجانبين الدفاعي والهجومي.

فعلى الصعيد الدفاعي، ينبغي ألا تغفل الإستراتيجية وسائل الدفاع عن الميزانية وتأمين طرق تحصيل الأموال.

يجب أن يسأل واضع الإستراتيجية نفسه بعض الأسئلة، هل قام بعمل خليط بين المعدل المنتظم للأرباح والمعدلات المتغيرة، وهل قام بتحديد معدلات الزيادة، ويسأل نفسه هل ارتاح لتلك المعدلات من قبل أم يريد تطويرها؟.

ينبغي أن يسأل نفسه سؤالًا آخر، هل يمتلك أصلًا ميزانية كافية لتحصين أعماله وخطواته التي تنطوي على بعض المغامرة؟

هناك سؤال آخر لابد أن تجيب عنه الإستراتيجية، هل هناك خطط طويلة وقصيرة الأمد لتطوير الأرباح أو ترشيد النفقات التي لا يستفاد منها؟.

من الضروري أيضًا أن تجيب الإستراتيجية على سؤال "الاستثمارات"، هل هناك من المشاريع ما يضمن الواجهة الاستثمارية لتلك الأعمال بما يسهم أيضًا في تحفيز الميزانية على المدى الطويل؟.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق