تعزيز التعاون في تجارة الحلال بين الخليج وتركيا

صالح أوزير
دبي – لوسيل 21 أبريل 2017 - 1:45

تقود تركيا ودول مجلس التعاون الخليجي، العالم في مجال الاستضافة وزيادة حجم أسواق الحلال، سواء التي تتضمن السفر أو تلك التي لا تتضمن السفر.
تمثل دول مجلس التعاون الخليجي 3 في المائة من نسبة المسلمين في العالم، وهي تنفق ما نسبته 37 في المائة من إجمالي المبالغ التي تنفق على سفر المسلمين، والتي ستفوق قيمتها 54 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2018. 

ونظرًا إلى تقارب تركيا في المجالات الثقافية والدينية والإقليمية، كثفت الدولة جهودها للتعاون من خلال إعلان مشاركتها في معرض سوق السفر العربي في دبي هذا الشهر، والذي سيقام على مساحة 750 مترا مربعا.

وقال صالح أوزير، الملحق الثقافي والإعلامي لتركيا في دولة الإمارات، "ومع احتلال تركيا المرتبة الثالثة عالميًا باعتبارها أكثر الوجهات شهرة بين المسافرين المسلمين، فإننا ملتزمون بالتعاون مع الدول الخليجية للاستفادة من هذا السوق المتنامي".

وجاء هذا الإعلان في الوقت الذي تركز فيه تركيا على "السياحة الحلال"، حيث تقدم البلاد معايير حلال جديدة للفنادق لتحسين خدمة المسافرين المسلمين. ومع سوق السفر الحلال المقدر بنحو 140 مليار دولار أمريكي في الوقت الراهن، والمتوقع نموه ليصل إلى 192 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2020، فإن كلا من دول مجلس التعاون الخليجي وتركيا على استعداد تام لزيادة حصصها السوقية والحفاظ على مكانتها الريادية في السوق.

وتابع صالح أوزير القول: "تهدف هذه الجهود إلى جذب وتقديم أفضل الخدمات للمسافرين المسلمين الباحثين عن تجربة حلال بالكامل، وتشمل هذه المعايير مشروبات وأطعمة حلالا، ومنتجعات ومسابح مخصصة للإناث فقط، ومرافق مخصصة للصلاة في الأماكن التي يزورونها. ولقد وضع معهد المعايير التركية هذه المعايير للفنادق الصغيرة الفخمة من فئة خمسة نجوم التي تطمح لتحصل على اعتماد باعتبارها من ضمن الوجهات الحلال".

واختتم أوزير القول: "رغم أن عدد المسلمين في العالم بلغ 1.6 مليار شخص في الوقت الرّاهن، فإن سوق الفنادق الحلال لا يزال غير مستغل نسبيًا. ومن خلال التعاون وتبادل الأفكار مع دول مجلس التعاون الخليجي، تهدف تركيا إلى تعميق التعاون بينهما من خلال (السياحة الحلال)، حيث يستطيع المسافرون المسلمون توقع المعايير والارتياح عند التخطيط لعطلة السفر".
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

هاكرز الامارات كانو هنا

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق