يتطلبها القطاع الرقمي قبل حلول 2021

آي تي بزنس: الاقتصاد الكندي يحتاج 216 ألف وظيفة

إجمالي القوى العاملة الرقمية في كندا يبلغ حوالي 1,389,000 مهني
لوسيل 21 أبريل 2017 - 2:05

مع تسارع التحول الرقمي في المشهد التجاري الكندي، يتوقع خبراء اقتصاديون أن يقوض نقص العمالة الماهرة إمكانات نمو البلاد.

وأشار تقرير جديد نشره مجلس تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الكندي ICTC مؤخرا إلى أن كندا ستحتاج إلى نحو 216 ألف وظيفة في مجال التكنولوجيا بحلول عام 2021، مرتفعا من 182 ألف وظيفة في توقعات عام 2015، حسبما ذكر موقع "آي تي بزنس" الكندي.

وذكر التقرير الذي حمل عنوان "توقعات سوق العمل في الفترة 2017-2021" أن هذا الطلب ينبع من الاقتصاد الرقمي الكندي المطرد، والذي شهد نموا بنسبة 2.38 % بين عامي 2011 و2016 مقارنة بمعدل 1.17% لباقي الاقتصاد.

وأوضح التقرير أن إجمالي القوى العاملة الرقمية حاليا يبلغ حوالي 1,389,000 من المهنيين، ما يعكس صحة الاقتصاد واتساع نطاق الوظائف في هذا المجال.

وكشف التقرير أن 53% من المهنيين الفنيين في الاقتصاد الرقمي يعملون في الصناعات غير التكنولوجيا، ما يشير إلى زيادة انتشار التكنولوجيا في جميع قطاعات الاقتصاد الكندي، كما توقع ارتفاع نسبة العاملين في مجال التكنولوجيا بهذه الصناعات بمعدل 84% بحلول عام 2021.

ويُعزى الطلب المتزايد على المهنيين في مجال التكنولوجيا إلى التطورات التقنية التحويلية والسريعة، لاسيَّما في 5 قطاعات ناشئة: الواقع الافتراضي والمعزز (VR and AR)، والطباعة ثلاثية الأبعاد 3Dومحفظة "بلوك شين" Blockchain، والذكاء الاصطناعي (AI)، وتقنية الجيل الخامس 5G.

وعلى سبيل المثال، تبلغ قيمة الواقع الافتراضي والمعزز حاليا نحو 30 مليار دولار و120 مليار دولار على التوالي، وسيستخدمهما مديرو نظم المعلومات ومصممو الجرافيك ومهندسو الكمبيوتر والبرمجيات والمتخصصون في المبيعات التقنية.

وأثبتت الطباعة ثلاثية الأبعاد بالفعل أنها مؤثرة بشكل كبير في قطاع الصناعات التحويلية، وستحتاج إلى مزيد من المواهب التكنولوجية للمساعدة على تحقيق مكاسبها الاقتصادية، بما في ذلك مبرمجي الحواسيب ومديري الصناعات التحويلية ومهندسي الكهرباء والإلكترونيات.

وقال التقرير إن محفظة "بلوكشين" ستحدث تغييرا كبيرا في صناعة الخدمات المالية، كما سيزداد الطلب على المهنيين ذوي المهارات اللازمة لتطوير هذه البنية التحتية، وسيكون هناك حاجة خاصة لمحللي قاعدة البيانات ومهندسي البرمجيات والمصممين.

وتوقع التقرير أنه إلى جانب الإمكانات الكبيرة لقطاع التجزئة والصناعة والصحة، فإن الذكاء الاصطناعي سيسهم في تقدم قطاع الخدمات المصرفية والنقل، كما أن تقنية الجيل الخامس 5G ستدعم 22 مليون وظيفة في عام 2035.

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق