النتائج السلبية ليست مؤشرًا على عدم النجاح

عدم النجاح
لوسيل 20 سبتمبر 2016 - 1:27

 

إذا كنت تحاول التركيز على اكتساب وتعلّم مهارة جديدة أو حرفة معينة، فأنت بطريقة ما دوماً تقوم بالتجربة بطريقة أو بأخرى، وإذا أجريت تجارب كافية، أي قمت بارتكاب أخطاء كافية لتعلمك، سوف تحصل على نتيجة إيجابية مع مرور الوقت وتحقق نجاحات باهرة، فذلك يحدث لكل عالم، فالطريقة المثالية للتغلب على الفشل هي أن تتعامل معه كالعلماء، ففشلك لا يعبر عنك ولا نجاحاتك تعبر عنك، إنها ببساطة نقاط بيانات تساهم في توجيه التجربة التالية".
والحل تقدمه دراسة حديثة لتجاوز مراحل الفشل والإخفاق التي تمر بها في حياتها سواء العملية أو الاجتماعية وهو أن تفكر في الفشل كما يفكر فيه العلماء، وهذه نظرية جديدة قدمتها العالمة الغربية Beck Tench، وتنص على أنه عندما يجري العالم تجربة ما، توجد كل أنواع النتائج التي من الممكن أن تحصل، بعض النتائج إيجابية وبعضها سلبية، لكن كلها نقاط بيانات بالنسبة للعالم، أي أن كل نتيجة تمثل جزءاً من البيانات التي في النهاية سوف تؤدي إلى جواب ما ونجاح ما، وهكذا بالضبط يتعامل العلماء مع الفشل، فأي نتيجة سلبية لا تمثل مؤشراً على أنه عالم أو عالمة سيئة.
في الحقيقة، هو العكس تماماً، حيث أن إثبات نظرية ما أنها خاطئة مثلاً يكون غالباً مفيداً بنفس مقدار إثبات أن النظرية صحيحة؛ لأنه بذلك يكون قد تعلم شيئاً جديداً في نهاية المشوار".

 

الوسوم :

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق