لجنة «التعويضات» بدأت تصنيفها وترقيمها

5000 شكوى تقدم بها متضررون من الحصار

لجنة التعويضات تتلقى شكاوى المتضررين
وسام السعايدة 18 يوليو 2017 - 2:50

بلغ إجمالي عدد الشكاوى التي تقدم بها المتضررون من جراء الحصار الظالم المفروض على دولة قطر نحو 5000 شكوى، وشملت الشكاوى الأفراد والشركات والمؤسسات، حيث تسلمت لجنة تعويضات الحصار نحو 1000 شكوى حتى يوم أمس، فيما تسلمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان 3000 شكوى تم تحويلها للجنة المطالبة بالتعويضات، بالإضافة إلى نحو 1000 شكوى تلقتها غرفة قطر من الشركات والمؤسسات المتضررة.

وبلغ عدد الشكاوى التي تلقتها لجنة المطالبة بالتعويضات يوم أمس نحو 200 شكوى، بالإضافة إلى 42 اتصالا هاتفيا بحسب مصدر مسؤول في اللجنة.
وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه: إن اللجنة بدأت عملية فرز الشكاوى التي تلقتها خلال الأسبوع الأول من خلال تصنيفها وترقيمها بواسطة باحثين قانونيين مختصين يشهد لهم بالكفاءة والخبرة، تمهيداً لتحديد آليات التحركات القانونية والقضائية اللازمة التي سيباشر العمل بها بناء على قرار سعادة رئيس اللجنة.

وأضاف المصدر أن عملية الفرز والتصنيف تتضمن فرز القضايا، حيث قام عدد من المتضررين بتسجيل أكثر من شكوى في نفس الطلب وهذا يقتضي فرز القضايا، كل على حدة، مشيرا إلى أنه سيتم الاطلاع على كافة الشكاوى والتواصل مع أصحاب الطلبات التي ينقصها مستندات وأوراق ثبوتية لاستكمالها وتزويد اللجنة بها.

وأكد أن اللجنة تسلمت الشكاوى الواردة للجنة الوطنية لحقوق الإنسان والبالغ عددها نحو 3000 شكوى، وأنها بانتظار تسلم الشكاوى الواردة لغرفة قطر والتي اقتربت من 1000 شكوى تقدمت بها الشركات والمؤسسات الخاصة.
وقال إن اللجنة تتلقى يوميا استفسارات عبر الخط الساخن للجنة، مشيرا إلى أن اللجنة تعقد اجتماعات يومية بانتظام تهدف إلى تسهيل آلية عملها للمراجعين وتقديم كافة الاستشارات للمراجعين، وأن اللجنة قامت بتأسيس خط ساخن للرد على كافة استفسارات الجمهور.

وتقوم اللجنة باستقبال الطلبات من الساعة 7 صباحا لغاية 2 ظهرا من الأحد إلى الخميس ويتم تدقيقها وفرزها من قبل باحثين قانونيين، حيث يبلغ عدد الموظفين في اللجنة 9 أفراد قابلين للزيادة بحسب الحاجة في المستقبل، متوقعا أن تشهد الأيام المقبلة مزيدا من الشكاوى.

ونوه بأن هناك طريقتين لتقديم الشكاوى، إما بالحضور إلى مقر اللجنة في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، أو التسجيل من خلال الموقع الإلكتروني للجنة، بحيث يتضمن الطلب كافة البيانات المطلوبة من صاحب الطلب.
وأكد خبراء قانونيون أن قطر ستكسب المعركة القضائية أمام الهيئات القضائية الدولية لانتزاع تعويضات عن الأضرار التي لحقت بها جراء الحصار الذي فرضته عليها كل من السعودية والإمارات والبحرين.

وقالوا لـ "لوسيل»: إن مقاضاة قطر لدول الحصار الثلاث تأتي في إطار انتهاكها للقوانين التجارية الدولية من خلال فرضها الحصار على الدوحة، مشيرين إلى أن من حق قطر إثبات عدم قانونية الحصار وانتهاكه أبسط القواعد التجارية والاقتصادية والإنسانية المتبعة في المعاهدات الدولية.
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

هل بذلت "البلدية" و"أشغال" جهودا كافية لمواجهة آثار الأمطار؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق