ارتفاع أعداد الوفيات بالكوليرا في اليمن إلى 209

ارتفاع أعداد الوفيات بالكوليرا في اليمن إلى 209
وكالات 18 مايو 2017 - 2:55

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسف»، أمس، أن وباء الكوليرا الذي يجتاح اليمن تسبب في مقتل 209 أشخاص في الأسابيع الأخيرة في البلد الفقير، بينما يشتبه بإصابة أكثر من 17 ألف شخص آخرين بالمرض. وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت، الإثنين، أن انتشار الكوليرا تسبب بوفاة 184 شخصا منذ 27 أبريل، فيما تم تشخيص 11 ألف حالة يشتبه إصابتها بالمرض المعدي في أنحاء البلاد.

واعتبرت «يونيسف» في تغريدة على حسابها في توتير أن ارتفاع أعداد الضحايا "مخيف"، مشيرة إلى أن الأعداد التي أوردتها تشمل كل مناطق اليمن. وقال المتحدث باسم مكتب المنظمة في اليمن محمد الأسعدي لوكالة فرانس برس «إن الحالات المشتبه بإصابتها بالكوليرا تزداد بنحو 3 آلاف حالة يوميا»، مشيرًا إلى أن «يونيسف» تعمل إلى جانب منظمة الصحة العالمية واللجنة الدولية للصليب الأحمر ضمن غرفة عمليات مشتركة في صنعاء.

وكان منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن جيمي مكغولدريك، حذر، الإثنين، من أن أعداد المصابين بالكوليرا ستشهد تزايدا خلال الأسابيع والأشهر المقبلة، وأن انتشار المرض سيتواصل ليبلغ مناطق جديدة في ظل انهيار النظام الصحي بسبب النزاع.

وأدى النزاع إلى تدهور كبير في أمن اليمن الغذائي حيث أصبح نحو 19 مليون شخص من بين 27 مليونا بحاجة إلى مساعدة غذائية عاجلة، بينهم 7 ملايين يواجهون خطر المجاعة. كما أدى النزاع إلى إلحاق الضرر وتدمير المنشآت الصحية التي لم تعد قادرة على استيعاب المرضى.

وأسهمت أزمة نفايات تسبب بها إضراب نفذه عمال النظافة التابعون للبلدية لمدة عشرة أيام للمطالبة بالحصول على أجورهم، في تفشي الكوليرا. وارتفعت أكوام القمامة في شوارع العاصمة حيث اضطر السكان إلى ارتداء الأقنعة بسبب الروائح الناجمة عن تعفن النفايات.

وهي المرة الثانية التي تنتشر فيها الكوليرا خلال أقل من عام في اليمن، الدولة الأكثر فقرا في شبه الجزيرة العربية، إذ تسبب بين أكتوبر العام الماضي ومارس 2017 بوفاة 145 شخصًا، بحسب مكغولدريك. ويتسبب وباء الكوليرا الشديد العدوى بإسهال حاد وينتقل عن طريق المياه أو الأطعمة الملوثة، وقد يؤدي إلى الوفاة إن تعذرت معالجته.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق