بمشاركة نخبة من الشخصيات الثقافية

«مشيرب» تحتفل باليوم العالمي للمتاحف

حافظ علي رئيس متاحف مشيرب
الدوحة - لوسيل 18 مايو 2017 - 0:45

بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف 2017، وتعزيزاً للمشهد الثقافي في قطر أقامت متاحف مشيرب الواقعة في الحي التراثي ضمن مشيرب قلب الدوحة، منتدى تفاعلياً جمع العديد من الشخصيات الثقافية والفنية. 

أقيم المنتدى في بيت بن جلمود أحد البيوت التراثية الأربعة التي تضمها متاحف مشيرب، وشهدت فعاليات المنتدى على هامش الاحتفال بهذه المناسبة العالمية مشاركة مجموعة من الطلاب والأكاديميين وشخصيات ثقافية وعدد من الإعلاميين. 

هذا وتقام احتفالات هذا العام تحت شعار «المتاحف وتاريخ النزاعات، سرد ما لا يقال في المتاحف»، وذلك تأكيداً على أهمية المتاحف في حياة المجتمعات ودورها في نشر ثقافة العلاقات السلمية بين الشعوب وكذلك تقديراً لمساهمتها في عرض تاريخ النزاعات لتشكل بذلك الخطوة الأولى في بناء مستقبل يقوم على الكثير من القواسم المشتركة والتفاهم.

وشهدت المناسبة انطلاق برنامج تطوعي جديد لمتاحف مشيرب بعنوان «أصدقاء متاحف مشيرب» بالتعاون مع المؤسسات التعليمية والأكاديمية. ويستهدف هذا البرنامج فئات المعلمين والمراكز الشبابية والعاملين في مختلف المؤسسات والهيئات التعليمية والثقافية من أجل تأهيلهم وتدريبهم كمرشدين في المتاحف، وتنمية مهاراتهم في قيادة الجولات والبرامج التعريفية لطلابهم.

إلى جانب ذلك، سيمكّن البرنامج الجديد طلاب المدارس الثانوية من تطوير مهاراتهم القيادية لمساعدة المجتمع على التعرف على الثقافة الغنية التي تتمتع بها قطر.


وقال حافظ علي رئيس متاحف مشيرب معلقاً على احتفالات اليوم العالمي للمتاحف وإطلاق برنامج أصدقاء مشيرب: «يسرنا في متاحف مشيرب مواصلة جهودنا في دعم اليوم العالمي للمتاحف وإقامة هذه الفعاليات التي تمكننا من تسليط الضوء على الدور المهم الذي تؤديه المتاحف في المجتمعات». وأضاف: «شهدت فعاليات اليوم الحديث عن تفاصيل البرنامج الجديد الذي أطلقته متاحف مشيرب تحت عنوان «أصدقاء متاحف مشيرب»، وهو برنامج رائد يعتمد مقاربة مختلفة للمنهج التقليدي المتبع في المؤسسات الثقافية والتعليمية، وسنتمكن من خلاله من ابتكار نظام معرفة يثري المجتمع والثقافة والتعليم في قطر». 

يهدف برنامج «أصدقاء متاحف مشيرب» إلى تشكيل مجموعة من السفراء الثقافيين من خلال تدريب عدد من المدرسين والطلاب والقادة من مختلف المؤسسات التعليمية والشبابية بهدف مساعدتهم على تطوير مهاراتهم القيادية والاستفادة القصوى من الثراء المعرفي الذي توفره البيوت التراثية.


وتعتبر متاحف مشيرب معلماً مهماً ورئيسياً في مشيرب قلب الدوحة حيث تحتفي بتاريخ أربعة بيوت تراثية وتساهم في تحقيق رؤية مشيرب العقارية في تقديم أول مشروع مستدام في قطر.
تقع متاحف مشيرب في الحي التراثي في قلب العاصمة القديم وتشكل جزءاً مهماً من تاريخ قطر.


وتوفر المباني التي أعيد ترميمها والمعارض التي تضمها هذه المتاحف مساحة مهمة للمجتمع للتعرف عن قرب على مختلف جوانب الحياة في قطر في الماضي قبل النهضة الاقتصادية الكبيرة التي شهدتها. وقد تم الاحتفال لأول مرة باليوم العالمي للمتاحف في 18 مايو من عام 1977، ومن ذلك اليوم أصبح الاحتفال بهذه المناسبة تقليداً سنوياً تحتفي به المتاحف في مختلف أرجاء العالم.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق