لأسباب غير معلنة

إغلاق شركة إبسوس بالقاهرة

القاهرة - رويترز 17 يوليو 2017 - 4:00

أظهر قرار صادر يوم 20 يونيو أن وزارة القوى العاملة المصرية أمرت بإغلاق مكتب شركة أبحاث السوق إبسوس في القاهرة بسبب مخالفات تتعلق بالصحة والسلامة، ونشرت وسائل إعلام محلية القرار مساء أمس الأول وأكد المتحدث باسم الوزارة القرار، وأضاف أن السلطات في العاصمة لم تنفذ قرار الإغلاق بعد.

وجاء في القرار: «اعتبارا من 20/6/2017 يتم غلق شركة إبسوس مصر للخدمات الاستشارية كليا، وذلك لعدم التزامها بإجراء تقييم المخاطر الطبيعية، وإعداد خطة طوارئ لحماية المنشأة والعاملين عند حدوث الكارثة». وإبسوس شركة عالمية لأبحاث السوق تتخذ من فرنسا مقرا لها وتجري استطلاعات تتعلق بنسب مشاهدة قنوات التلفزيون المصرية، وفي العام الماضي حذرت وزارة الداخلية المصرية المواطنين من المشاركة في استطلاعات رأي تجريها منظمات إعلام أجنبية قائلة إن هذا يمثل تهديدا للأمن القومي.

وأكد مسؤول في إبسوس بمصر، تحدث شريطة عدم نشر اسمه، أمر الإغلاق، لكنه قال إن الشركة لن تعلق على الأمر بشكل علني.
وقال: «ما أستطيع قوله هو أننا ليس لدينا أي مخالفات للسلامة.. هذه كلها ادعاءات كاذبة». وانتقد مقدمو برامج حوارية تلفزيونية يؤيدون الحكومة وصحف قومية شركة إبسوس واتهموها بالتعاطف مع جماعة الإخوان المسلمين المحظورة وارتباطها بصلات مع أجهزة مخابرات أجنبية وانتهاك قانون العمل والتهرب من الضرائب وهو ما نفته تماما الشركة.

وتقول المؤسسات الإعلامية إن إبسوس تقدم نتائج غير صحيحة للمشاهدة وتقلل من نسب مشاهدتها لأسباب سياسية وهو ما تنفيه الشركة، وفي مجلس النواب وصف برلمانيون من تحالف الأغلبية الموالي للحكومة الشهر الماضي تقارير إبسوس بأنها متحيزة.
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

هل بذلت "البلدية" و"أشغال" جهودا كافية لمواجهة آثار الأمطار؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق