ذا نيوز إنتارناشونال: المخاطر تعرقل النمو في الهند وباكستان وبنجلاديش

آفاق اقتصاد باكستان إيجابية بسبب الممر الاقتصادي بينها وبين الصين خلال العام الحالي
ترجمة – محمد أحمد 17 مايو 2017 - 2:45

لا تسير بنجلاديش وباكستان والهند، وهي الاقتصادات الرئيسية الثلاثة لشبه القارة، على مسار نمو مستدام، إذ إنها معرضة للمخاطر الخارجية والداخلية التي قد تعرقل نموها، حسب تقارير اقتصادية. وتشمل بعض المخاطر المشتركة عجز البنية التحتية والإرهاب والفقر وافتقار جزء كبير من السكان إلى المرافق الأساسية، ووفقا لتقرير "ماكينزي"، فإن للهند حاليا فجوة استثمارية في البنية التحتية تعادل 0.5 % من الناتج المحلي الإجمالي، و25 % من الأسر في البلاد تفتقر إلى الكهرباء و 6 % للمياه النظيفة و 82 % للإنترنت.

وأشار تقرير تم نشره في مجلة "فوربس" الأمريكية إلى أنه بسبب النقص النسبي في الاستثمارات بالقطاع الزراعي، فإن ثلثي الأراضي المزروعة في البلاد لا تزال تعتمد على الرياح الموسمية، بدلا من النظم القائمة على المياه الجوفية أو غيرها. وأضاف التقرير أنه ما لم تنفق الهند أكثر من ذلك لرفع مستوى البنية التحتية للطرق السريعة والزراعة ولإنشاء شبكة طاقة أكثر موثوقية، فإن وضعها كأحد البلدان الأسرع نموا في العالم لن يستمر.

وتواجه باكستان مخاطر مماثلة، بالإضافة إلى الإرهاب وارتفاع عدم الاستقرار السياسي وارتفاع رسوم الشحن الدولي، فيما قال البنك الدولي في أحد تقاريره بشأن الاقتصاد الباكستاني إن رسوم الميناء في كراتشي أعلى بـ 9 مرات مقارنة بدبي وسنغافورة. ويستغرق شحن الحاويات في باكستان مدة طويلة، ما يضع قيودا أمام المصدرين الذين يرغبون في المشاركة في سلاسل التوريد العالمية، كما أكد تقرير البنك الدولي أن تكاليف الشحن مرتفعة أيضا في كل من الهند وبنجلاديش.

وذكر تقرير "فوربس" أن أي انتعاش في أسعار النفط إلى 70 دولارا أو أعلى، قد يؤثر سلبا على النمو الاقتصادي الهندي والقطاعات الأخرى التي تعتمد على أسعار النفط الرخيصة مثل صناعة السيارات وشركات الطيران، مشيرا إلى أن النمو الاقتصادي للبلاد قد يشهد تراجعا بنسبة تتراوح بين 3 و 4 % نتيجة لذلك. كما تواجه باكستان وبنجلاديش مخاطر ارتفاع أسعار النفط، ولكن الحجم سيكون أقل بسبب استخدام للنفط المنخفض نسبيا، أما بالنسبة لباكستان وفقا لوحدة الاستخبارات الاقتصادية، فإن الآفاق الاقتصادية للعام الحالي إيجابية، ويعزى ذلك إلى الاستثمار الكبير في مشاريع الطرق والطاقة في إطار الممر الاقتصادي بين الصين وباكستان، فضلا عن تحسن معنويات المستثمرين المحليين.

ومع ذلك، فقد أضافت الوحدة أن مخاطر الاقتصاد الكلي قد تصبح واضحة في حال حدوث تراجع حاد، وعلاوة على ذلك، يشكل الانخفاض المستمر في صادرات باكستان مصدر قلق رئيسي للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي ومصرف التنمية الآسيوي.

الجدير بالذكر أن صادرات بنجلاديش استمرت في النمو بمعدلات إيجابية في السنوات الثلاث الماضية.. ومع ذلك، حددت "يولر هيرميس" (Euler Hermes)، وهي شركة رائدة في التأمين الائتماني في أحد تقاريرها، 6 مخاطر كبيرة على الاقتصاد البنجلاديشي وتشمل البيئة السياسية الهشة وارتفاع العجز التجاري وضعف بيئة الأعمال وأوجه القصور في البنية التحتية والبيروقراطية والتعرض للكوارث الطبيعية وقاعدة التصدير الضعيفة التي تعتمد على صناعة الملابس بشكل كبير.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق