لمتابعة آخر استعدادات نهائي أغلى الكؤوس

الصحافة المحلية في قلب استاد خليفة الدولي

صادق البديري 17 مايو 2017 - 4:45

نظمت اللجنة العليا للمشاريع والإرث، جولة داخل استاد خليفه الدولي وكانت فرصة للصحفيين حول العالم للتعرف على آخر الاستعدادات التي تدور في الإستاد الذي سيكون أول الملاعب الجاهزة للمونديال.
وتعرف الصحفيون على الجهود المبذولة وأهم النقاط التى تم تطويرها لأحد أهم الاستادات في قطر، واعتبرها المشاركون فرصة للتعرف عن قرب على اخر استعدادات ملعب استاد خليفة لاستقبال مباراة نهائي اغلى الكؤوس التي تجمع فريقي السد والريان مساء الجمعة المقبل.
الوفد الصحفي الذي ضم صحفيين من جميع الصحف المحلية والمراسلين وجد في استقباله محمد الأمين احمد مدير استاد خليفة من جهة اللجنة العليا للمشاريع والارث وعددا من مسؤولي اللجنة.
ودخل الامين في حوار ودي مع الصحفيين وطالبهم بالاستفسار عن أي نقطة غير واضحة ودعاهم لتفقد كافة الإنشاءات داخل الاستاد واتسم الحوار بالود، خاصة في ظل رغبة الصحفيين في التعرف على العديد من النقاط مثل سعة الاستاد ومدة العمل وكيفية زيادة سعة المدرجات.
وقال المهندس محمد الأمين أحمد مدير استاد خليفة من جهة اللجنة العليا للمشاريع والإرث إن الملعب شهد عمليات تطوير كبيرة اعتبارا من شهر نوفمبر عام 2014، وذلك حسب المعايير المطلوبة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) للملاعب المونديالية.
وأضاف الأمين أن التحديثات تمثلت في إضافة طابق كامل عبارة عن مدرج للجمهور في الجناح الشرقي، لتبلغ السعة الحالية للاستاد بعد عملية التطوير (48800) مقعد حيث تم إضافة 12 ألف مقعد، بالإضافة لطابقين كاملين لكبار الشخصيات، كما تم بناء سقف دائري لتغطية مدرجات الاستاد، بحيث تكون كامل مقاعد الاستاد في الظل، وإنشاء متحف أولمبي سيضم مقتنيات رياضية تاريخية سيكون تحت إشراف متاحف قطر.
كما أضاف أن تطوير الاستاد اشتمل على إضافة تقنية التبريد، وذلك حسب متطلبات الفيفا التي اشترطت الا تزيد درجات الحرارة وسط الملعب على 29 درجة، وأوضح أن مخارج التهوية والتبريد تم توزيعها بشكل منظم بين مدرجات الجماهير وحول المداخل والمخارج، لضمان التبريد المثالي.
وأبان المهندس الأمين أن التحديثات شملت الإضاءة أيضا، حيث سيكون الاستاد هو الأول في قطر ومنطقة الشرق الأوسط من حيث استخدام تقنية إضاءة حديثة LED، التي تتمتع بمرونة وسرعة في الإضاءة والإطفاء، وتنشر الضوء بشكل مناسب على جميع أجزاء الملعب.
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق