ثَمّن ضخ الحكومة 46 مليار ريال لمشاريع جديدة..

صك القابضة: نشاط بتداولات العقارات الجاهزة على حساب الأراضي

الدوحة - لوسيل 14 ديسمبر 2016 - 3:30

  • التزام الحكومة بضخ 46 مليار ريال في المشاريع يعزز نمو القطاع غير النفطي


ثَمّن التقرير الأسبوعي الذي يعده مكتب مراقبة السوق في مجموعة صك القابضة، الالتزام الحكومي بضخ أكثر من 46 مليار ريال على شكل عقود لمشاريع جديدة خلال 2017، ورأى أن تأكيدات سعادة علي شريف العمادي وزير المالية على مواصلة زيادة كفاءة الإنفاق العام وتطوير المالية العامة للدولة، وتعزيز النمو في القطاعات غير النفطية، إضافة إلى إشراك القطاع الخاص بشكل أقوى في مسيرة التنمية الاقتصادية، مؤشرات إيجابية من شأنها تعزيز الثقة بأن يستعيد السوق العقاري قدراً من المكاسب التي قد تنعش بعض فئاته، وبصفة خاصة شركات المقاولات ومؤسسات تجارة مواد البناء.
ووفق تقرير التجارة الداخلية لوزارة الاقتصاد والتجارة فإنه تم اصدار 407 رخص جديدة لشركات مقاولات و172 رخصة لتجارة مواد المقاولات خلال شهر نوفمبر فقط، وذلك من إجمالي 1903 رخص شركات جديدة تم تسجيلها الشهر الماضي.

النشاط العمراني
ورأى التقرير الذي يرصد بشكل ميداني مؤشرات السوق والتقارير التي تصدرها الجهات المتخصصة، بأن النشاط العمراني سيبقى محافظاً على جاذبيته لدى المطورين الطامحين إلى الاستفادة من الطلب على الوحدات السكنية المتوسطة، لاسيما مع مواصلة تسجيل زيادة في عدد السكان، التي بلغت 25 ألف نسمة خلال شهر نوفمبر وفق بيانات الاقتصاد القطري، وبناء عليه يتوقع التقرير أن تشهد فئة الوحدات السكنية المتوسطة طلباً خلال الأعوام الخمسة المقبلة على حساب الوحدات السكنية الفاخرة، خاصة مع وصول مقيمين جدد من الطبقة المتوسطة أو المبتدئة للعمل أو لتشغيل المشاريع والمرافق والخدمات الأساسية التي تربط باستضافة دولة قطر لكأس العالم 2022، مما انعكس نمواً في القطاعات غير النفطية، فبلغ 5.8% خلال النصف الأول من العام 2016.

رخص البناء
وفي نفس السياق لاحظ تقرير مجموعة صك القابضة، تراجعاً مقبولاً في رخص البناء الجديدة التي تم إصدارها في شهر نوفمبر الماضي مقارنة مع شهر أكتوبر فبلغت حسب البيانات الصادرة عن وزارة التخطيط التنموي 416 رخصة لمبان جديدة (سكنية وغير سكنية)، منوها إلى أن وتيرة الترخيص لمبان جديدة وتحديداً في شقها السكني، لازالت في مسارها الاعتيادي.

وتوقع التقرير أن يشهد السوق العقاري القطري في النصف الأول من العام المقبل مزيداً من محاولات البحث عن فرص استثمارية عقارية قد تنصب بشكل خاص على التداول بالعقارات المبنية على حساب التداول بالأراضي، بانتظار اتضاح مسار الانفاق والمهل الزمنية المرتبطة به، وبأسعار النفط في الأسواق العالمية وبنجاح المساعي في الحد من تدهور سعر برميل النفط إلى ما دون الحدود التي لحظتها الموازنات العامة للدول المنتجة، مؤكداً على الحاجة إلى وضع آليات تحفيز لصناعة التطوير العقاري وللحفاظ عليه وإعانته لكي يواصل عمله ودوره الأساسي في المسيرة التنموية للبلاد.
ونصح تقرير «صك القابضة» المستثمرين والمطورين العقاريين في الاستفادة من الفرص المتاحة واختيار المشاريع التي تقدم إضافة تتناسب مع تطور احتياجات السوق بالاعتماد على رأي الخبراء والمجربين والابتعاد عن الفردية في بناء آرائهم الاستثمارية الاستراتيجية، بما يقلل من المخاطر ويدعم حصولهم على تمويلات وتسهيلات بمعدلات فائدة أفضل.
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق