سفير الفلبين لـ"لوسيل": توقيع 3 مذكرات تفاهم بين الدوحة ومانيلا

سفير الفلبين خلال اللقاء
شوقي مهدي 13 أبريل 2017 - 0:50

كشف آلان تيمباين سفير جمهورية الفلبين بالدوحة، عن توقيع مذكرات تفاهم مع قطر من قِبل الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الذي يحل ضيفًا على الدولة غدًا الجمعة ضمن جولة خليجية شملت ثلاث دول هي: السعودية والبحرين وقطر. مؤكدًا على قوة العلاقات الثنائية بين الدوحة ومانيلا.


وقال تيمباين لجريدة "لوسيل" إن الرئيس الفلبيني الذي سيصل الدوحة غدًا، سيوقع ثلاث مذكرات تفاهم في مجالات الصحة والتعاون الثقافي، بالإضافة إلى التعاون في مجال التعليم التقني والتدريب مع الحكومة القطرية.


وأوضح السفير الفلبيني أن العلاقات بين قطر وجمهورية الفلبين تتميز بالتقارب في وجهات النظر في العديد من القضايا الدولية، وتسير العلاقات بين البلدين في الاتجاه المناسب نحو أعلى المستويات وعلى كافة الأصعدة، وفقًا للمصالح المشتركة وعلى النحو الذي يخدم شعبي البلدين. وأشاد تيمباين بقانون العمل القطري الخاص بتنظيم دخول وخروج الوافدين وإقامتهم، معتبرًا أن هذا القانون يوفر ظروف عمل جيدة ويحمي العاملين.

تسهيلات للمستثمرين
وبين السفير أن بلاده تحرص على تقوية العلاقات الاقتصادية بين البلدين. وتأتي زيارة الرئيس الفلبيني في إطار تعزيز سبل التعاون وتقوية العلاقات بين البلدين، مشيرًا إلى أن الفلبين تسعى لجلب مزيد من الاستثمارات القطرية في القطاعات المختلفة مثل الأعمال والزراعة وغيرها. 


وقال السفير الفلبيني إن بلاده تسعى لتقديم كافة التسهيلات للمستثمرين القطريين للدخول في السوق الفلبيني، كما أن القطريين يدخلون الفلبين حاليًا بتأشيرة في المطار. مبينًا أن هناك محادثات متقدمة مع مجلس الأعمال القطري لتعزيز الاستثمارات في الفلبين.


وفي فبراير الماضي طرحت شاريتو بلازا المدير العام للهيئة الفلبينية الاقتصادية خلال جولتها التي شملت كلا من السعودية والإمارات، العديد من الفرص الاستثمارية في الفلبين.
وبين السفير أن الجالية الفلبينية في قطر تعد من أكبر الجاليات في الدولة، وتساهم بشكل قوي في التنمية بقطر، خاصة في مجالات الإنشاءات والنفط والغاز والصحة والضيافة وغيرها من المؤسسات التي يعمل فيها أفراد الجالية. كما تسير الخطوط الجوية القطرية نحو 14 رحلة أسبوعية إلى مانيلا.

علاقات قوية
واعتبر السفير الفلبيني أن زيارة سمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني للفلبين، بمثابة حجر الأساس لتعضيد العلاقات بين البلدين الصديقين، والتي شهدت توقيع مشروع مذكرة التفاهم بين المجلس الاستثماري وقطر القابضة، وذلك بهدف تكوين لجنة مشتركة لتنفيذ عدد من المهام التي تتعلق بالعلاقات بين البلدين وتأسيس صندوق مشترك بقيمة مليار دولار.


وبين أن زيارة سمو الأمير الوالد للفلبين في 2012م شكلت فاتحة عهد جديد لتعزيز العلاقات القطرية الفلبينية في مختلف المجالات، إضافة إلى أنها الأولى من نوعها وأول زيارة يقوم بها زعيم عربي للفلبين منذ ما يزيد على ثلاثة عقود، الأمر الذي يكسب الزيارة أهمية عالية كونها فتحت الآفاق أمام تعزيز العلاقات العربية الفلبينية، وهذا الأمر يحظى بالاهتمام من قبل القيادة الفلبينية.

وجهة سياحية
وأوضح السفير الفلبيني أن بلاده تعتبر من الوجهات الأساسية للسياح القطريين، وتعمل السفارة في الدوحة حاليًا على تعزيز السياحة والعلاقات الاقتصادية بين البلدين، مشيرًا إلى أن عدد السياح الذين يزورون الفلبين من قطر مرتفع بشكل ثابت منذ 2013، ووفقًا لإحصاءات قطاع السياحة الفلبيني، فإن عدد الزائرين من قطر خلال 2013 بلغ نحو 3.72 ألف، "ونسعى لزيادة العدد في الفترة المقبلة، لأن هناك العديد من مناطق الجذب السياحي في بلادنا".

اتفاقيات تجارية
تجدر الإشارة إلى أن دولة قطر وجمهورية الفلبين ترتبطان بعدد من الاتفاقيات التجارية، كاتفاقية التعاون الاقتصادي والتجاري والفني عام 1997. وبلغ حجم التبادل التجاري بين دولة قطر والفلبين في العام 2015 ما يقرب من 2.1 مليار ريال، وتعتبر الفلبين الشريك التجاري السادس والعشرين لدولة قطر.


وفي فبراير الماضي استعرضت المدير العام للهيئة الفلبينية الاقتصادية شاريتو بلاز خلال زيارته الدوحة، العلاقات الثنائية بين البلدين، وبحث أوجه التعاون المشترك، لا سيّما في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والسبل الكفيلة بتطويرها. 


وتعتبر الفلبين واحدة من أسرع الدول الآسيوية نموا في آسيا، كما أنها قاعدة مثالية لرجال الأعمال، ونقطة إستراتيجية لدخول أكثر من 500 مليون شخص في سوق الآسيان، بالإضافة إلى كونها أكبر منتج للنحاس في جنوب شرق آسيا وبين المنتجين العشرة الأوائل من الذهب في العالم. وتعد من الدول التي تشجع على الاستثمارات الأجنبية في كل القطاعات وتعمل جاهدة على جذب المستثمرين بوصفهم شركاء النجاح لما يقدمونه من خدمات للاقتصاد الفلبيني والمشاركة في النهضة الاقتصادية والاجتماعية للفلبين.

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق