مدفوعة بانتعاش التجارة وتحسن الاقتصاد العالمي

ذا بورنيو بوست: صادرات ماليزيا تفوق وارداتها بنسبة %10

نمو الصادرات الماليزية لشهر يوليو قويا مع استمرار الطلب العالمي
ترجمة - محمد أحمد 12 أغسطس 2017 - 0:40

أشار تقرير جديد صادر عن قسم الأبحاث لبنك «أمانة» الماليزي للمشاريع الاستثمارية، إلى أن صادرات البلاد ستظل تنمو بوتيرة قوية خلال العام الجاري، إذ من المرجح أن يساهم تحسن الأداء الاقتصادي في كل من الاقتصادات الكبرى والناشئة، في زيادة حجم التبادل التجاري للبلاد.
وذكر التقرير أن التوقعات الحالية للاقتصاد العالمي إيجابية، إذ توقعت الهيئات الاقتصادية الدولية الرئيسية انتعاشا ملحوظا في سوق التجارة العالمية، ونوه التقرير إلى أن صندوق النقد الدولي أبقى مؤخرا على توقعاته للنمو العالمي بنسبة 3.5% لأنه متفائل بالتنمية العالمية الراهنة ولاسيما أنشطة التجارة العالمية.
وقال واضعو التقرير: استنادا إلى الأداء التجاري الحالي، فإننا نتوقع أن يظل نمو الصادرات الماليزية لشهر يوليو قويا مع استمرار الطلب العالمي وكذلك تواصل زخم الاتجاه الصعودي، لكنهم حذروا من أن الأحداث الأخيرة في الولايات المتحدة قد تضاعف مخاطر التجارة العالمية.
وجدير بالذكر أن إدارة ترامب فرضت مؤخرا عقوبات جديدة على روسيا بسبب تدخلها في الانتخابات الأمريكية خلال العام الماضي وعملياتها العسكرية في أوكرانيا، ولكن معظم قادة الاتحاد الأوروبي لا يؤيدون هذه العقوبات لانها قد تؤثر سلبا على شركات الطاقة الأوروبية التي تشارك في صناعة النفط الروسية. وأوضح التقرير أنه إذا ما امتدت حالة عدم الاستقرار السياسى بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى وروسيا، فقد تشكل عوامل خطر رئيسية للنمو العالمى.
ومن ناحية أخرى، قد تفرض الولايات المتحدة عقوبات أوسع على فنزويلا بسبب الانتخابات المزورة في يوليو الماضي. وأشار التقرير إلى أنه على المدى القصير، فإن التهديدات المتعلقة بفرض عقوبات على فنزويلا، أدت إلى رفع - بشكل غير مباشر- سعر النفط العالمي فوق 50 دولارا للبرميل في الشهر الماضي، وبالتالي استفادت ماليزيا في يوليو بسبب الصادرات المتعلقة بالنفط.
وعلى الرغم من التباطؤ في النمو، فإن أداء الصادرات تفوق على الواردات في يونيو من العام الحالي بنسبة 10% على أساس سنوي.
وفي المستقبل المنظور، يرى التقرير أن أداء التجارة الخارجية في ماليزيا سيبقى متفائلا بسبب حالة السوق العالمية المواتية والانتعاش المتواضع في أسعار السلع الأساسية، إذ إن التحسن التدريجي والاستقرار في أسعار السلع يعد حافزا إيجابيا ومن شأنه أن يرفع الأداء التجاري لماليزيا فى عام 2017.
 

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق