الفستان الذي ارتدته «مونرو» في احتفالية كينيدي

4.8 مليون دولار.. ثمن فستان «أيقونة القرن العشرين»

فستان مارلين مونرو
أحمد عبد الوهاب 11 أغسطس 2017 - 0:15

نسمع كثيرًا عن احتفالية يوم ميلاد جون إف كينيدي الخامس والأربعين، والتي تباع أي قطعة خصت الرئيس الأمريكي الأسبق يومها بملايين الدولارات في المزادات.

لكن الفستان الذي غنت به مارلين مونرو أغنيتها الشهيرة في هذا الحفل "هابي بيرث داي مستر بريزيدنت" أو "يوم ميلاد سعيد سيدي الرئيس" يدخل الآن سوق المزادات العالمية، ربما متأخرًا بعض الشيء، ولكن متحفًا في "سان فرانسيسكو" يجعل الأمر الآن حقيقة.

ولم تكن الألوان البيضاء والسوداء للتليفزيون في ذلك العصر، توضح الأناقة البادية على هذا الفستان الساحر، والذي لا يزال كل شبر فيه يلمع كما لو كان مصنوعًا أمس.

بعض المتابعين يعتبرون ذلك الفستان، أشهر قطعة ملابس للمشاهير على الإطلاق طوال القرن العشرين، فهو يرمز إلى مارلين مونرو كقيمة في عالم الغناء والاستعراض والسينما، وإلى جون إف كينيدي لأنها كانت ترتديه أثناء أداء تلك الأغنية الشهيرة في يوم ميلاده، ولذلك فهو يجمع كل شيء يجعله قطعة لا تنسى.

ويعرض الفستان بسعر مذهل يبلغ 4.8 مليون دولار امريكي، ما يجعله الفستان الأغلى على الإطلاق الذي يباع في مزاد، وهو يأتي ضمن مجموعة مقتنيات تخص الاحتفالية المذكورة.

وتستمر المزادات التي تحوي قطع "مونرو" حتى الخامس من سبتمبر، وقد انطلقت من يوم 3 أغسطس الجاري.

وعن هذا الفستان، يقول "إدوارد ميير" المسؤول بدار "ريبلي" التي يعد الفستان في حيازتها: "إن كانت هناك قطعة ملابس أيقونية خلال القرن العشرين، فسيكون ذلك الفستان بكل تأكيد".

فيديو

فيسبوك

تويتر

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق