دعوات لتشديد الرقابة على سوق السيارات المستعملة

مخاطر وخسائر مادية نتيجة التلاعب بعدادات القياس

عمر القضاه 07 نوفمبر 2016 - 3:30

ما زالت مخاوف التلاعب بعداد المركبات المستعملة في السوق المحلي تسيطر على المستهلكين عند التفكير بشراء سيارة مستعملة من السوق المحلي، إذ إن بعض تجار السيارات يعمدون إلى التلاعب بتلك العدادات من أجل زيادة في سعر السيارة والربح السريع.
شراء المستهلك لسيارة مستعملة تم التلاعب بعدادها يكبده خسائر مادية كبيرة في حال ثبت التلاعب بعدادها لاحقا، إلا أن هناك الكثير من النصائح التي تستوجب على المستهلكين التأكد منها عند شراء سيارة مستعملة من أهمها مراجعة سجل السيارة في مراكز صيانة الوكالة لمعرفة آخر عداد تم تسجيله.
وطالب مستهلكون بدور أكبر لوزارة الاقتصاد والتجارة عبر إدارة حماية المستهلك لزيادة الرقابة على أسواق السيارات المستعملة من عمليات الغش والتزوير والتظليل التي يقع ضحيتها المستهلك بالدرجة الأولى.
وقال أحد المستهلكين إبراهيم علي إن تلاعب بعض تجار السيارات المستعملة بعداد المسافة للحصول على ربح أكبر من المطلوب أصبح ظاهرة ملموسة، وسط غياب للأجهزة الرقابية المعنية، مطالبا بدور أكبر لإدارة حماية المستهلك في ردع تلك الفئة من التجار.
وقال علي: «اشتريت إحدى السيارات المستعملة من معرض لبيع السيارات إلا أنني اكتشفت أن عداد المسافة تم التلاعب به بطريقة احترافية يصعب كشفها من المستهلك المباشر»، لافتا إلى أنه تقدم بشكوى إلى الجهات الرسمية لمحاسبة الأشخاص الذين قاموا بالتلاعب بالعداد إلا أنه تبين أنهم غادروا البلاد مما أضاع حقي وتكبدت الخسارة الكبيرة.
وشدد على ضرورة أن تكون للأجهزة الرقابية الحكومية جولات تفتيشية على المعارض للتأكد من عدم التلاعب بالعداد، مشيرا إلى أن الضحية هو المستهلك الذي يتكبد الخسائر.
إلى ذلك بيَّنَ تاجر السيارات حمادة فوزي أن شراء سيارة مستعملة من السوق المحلي يستدعي من المستهلك أخذ الحيطة والحذر وعدم الاعتماد على كلام البائع والتحقق من جاهزية السيارة وفحصها لدى المحال المتخصصة في فحص السيارات لكشف عيوبها قبل الشراء.
وبين أن عملية التلاعب بعدادات المسافة تتم بطرق احترافية يصعب على المستهلك معرفة عيوبها مما يستوجب اللجوء إلى خبير في فحص السيارات، مؤكدا على ضرورة تشديد الرقابة على الأسواق منعا للغش والتلاعب وإيقاع المستهلك فريسة وضحية للاحتيال.
ومن الطرق التي يمكن أن يستعين بها المستهلك طلب رؤية إيصالات تغيير الزيت والصيانة وملصقات التفتيش وطلب الأوراق الثبوتية للكشف عن أي عملية تزوير، والتأكد من أن المعلومات التي عليها لم يمسها أي شبهة أو تغيير بالمعلومات ما قد يدل على تلاعب بعداد المسافات، والتأكد من أن الغطاء السفلي للوحة العدادات في السيارة محكم الإغلاق.

فيديو

فيسبوك

تويتر

استطلاع الرأي

الجهات الرقابية هل تقوم بدور فعال في ضبط أسعار المواد الغذائية بالمجمعات والمحال التجارية؟

عن لوسيل

تسعى جريدة "لوسيل" إلى تقديم خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....

تابعنا

اشترك في نشرة الموقع اليومية
© جميع الحقوق محفوظة لدار الشرق